Feeds:
المقالات
تعليقات

Posts Tagged ‘الإسلام’


سلامــٌ من الله عليكمــ ورحمةٌ منه وبركاته


أسعد الله أوقاتكم بكل الخير والمحبة من جديد ، وتحيةً طيبةً وعطرةً ، وبعد :


أقام الأقباط النصارى في مصر الدنيا ولم يقعدوها بسبب ما حصل في منطقة نجع حمادي في مصر عشية عيد الميلاد الخاص بهم بعد مقتل سبعةٍ منهم على يد ثلاثة رجالٍ ممن يعدون من المسلمين ، وامتلأت المواقع على الشبكة العنكبوتية والمدونات الشخصية بالكثير والكثير من الصور ومقاطع الفيديو والرثائيات والبكائيات واللطميات والدعوات إلى الإنتقام من القتلة ومن الإسلام والمسلمين حيث سُمي  قتلى هذه العملية من قبل البعض بشهداء دين رسول الإسلام ، وكأن محمداً عليه الصلاة والسلام جاءهم إلى نجع حمادي حاملاً رايته وشاهراً سيفه مُهوياً به على رؤوس هؤلاء السبعة قاطعاً لها حتى يتقول عليه هؤلاء هذا القول ، ويكأنني بالنصارى في هذه المناسبة كذاك الشخص الذي انتظر العزاء بفارغ الصبر لا لشيءٍ سوى ليلطم فيه ويصيح !!


ولقد تم القبض على منفذي عملية نجع حمادي الثلاثه ، وقد تبين أن الدافع وراء ما حدث إثر إستجواب رأسهم بالإضافة إلى أهالي نجع حمادي هو وفاة إبن الرجل على يد طبيبٍ نصراني اثناء توليده زوجته ، ويتبين لنا من هذا أن الدافع وراء ما حدث كان شخصياً للإنتقام ولم يكن بسم الله وبسم رسوله وكافة المسلمين ، بل ويتبين للمدقق في الدافع بأن الرجل لم يكن بذلك الرجل الملتزم بدينه إلى ذلك الحد حيث أنه من المعروف أنه لا يجوز أن تتكشف المرأة على رجلٍ لا يجوز لها أن تتكشف أمامه حتى في الحالات الطبية إلا في حالات الضرورة القصوى مثل وجود مرضٍ مستعصٍ أو عمليةٍ صعبه لا يتقن إجراءها إلا طبيب ، ولكن ذلك لا يجوز في عمليات التوليد حيث أن هنالك العشرات من طبيبات النسائية والتوليد والقابلات المتخصصات في هذا الشأن ، فما بالك حين يكون الطبيب رجلاً نصرانياً من أهل الذمة أيضاً !!

(المزيد…)

Read Full Post »


سلامٌ من الله عليكم ورحمةٌ منه وبركات


لا شك بأنه قد تناهى إلى علم ومسامع الجميع فحوى نتائج التصويت الأخير والذي تم في سويسرا على مشروع قانونٍ يقضي بمنع رفع المآذن في مساجد سويسرا والإقتصار على المصليات فقط لا أكثر ، حيث صوّت أكثر من نصف الشعب السويسري على القرار رغم أنه كان من المتوقع قبل صدور النتائج فشل اليمين المتطرف الذي دعا إلى هذا التصويت في الوصول إلى مراده ، ولكن وبكل أسف جاءت النتيجة كارثيةً للجالية المسلمة في سويسرا والتي تعاني أساساً من التهميش و العنصرية و الإسلاموفوبيا برغم أن هذا القرار كان سارياً مسبقاً وإن كان بشكلٍ غير مباشر قبل التصويت و الإقرار حيث أن سويسرا كلها لا تحتوي إلا على أربع مآذن فقط .!!


وبالنظر إلى الملصق الذي تم توزيعه من قبل اليمين السويسري على أنه دعوةٌ للتصويت على القرار نرى مدى الإساءة و الإهانة و الإحتقار و اللامبالاة بــ الإسلام و المسلمين من قبل هذه الفئة المتعصبة ومن خلفها الشعب السويسري الذي أقر هذا القرار وصوّت لصالحه ، حيثُ تُظهر الصورة العلم السويسري مغطىً بالمآذن التي تتخذ شكل الصواريخ كربطٍ منهم للإسلام بــ العنف و التفجير و الإرهاب متناسيين أن كل دول العالم المحتلة حالياً أو تلك التي تعاني من ويلات الحروب إنما هي محتلةٌ أو مُهاجمةٌ سواءٌ أكان ذلك بشكلٍ مباشرٍ أم غير مباشر من قبل الغرب لا العرب و المسلمين ، وغير ملتفتين على الإطلاق لما يحصل في فلسطين من قبل اليهود المحتلين والذين يلقون الدعم من قبل هذا الشعب الذي أظهر خسته و وضاعته ، ولا يخفى عن بالنا أن المؤتمر الذي نشأت فيه الصهيونية وكُتبت فيه البروتوكولات وظهرت فيه فكرة الوطن القومي لليهود في فلسطين إنما عُقد في مدينة بال السويسرية !!!

(المزيد…)

Read Full Post »

78076799dj3

سلامٌ من الله عليكم ورحمةٌ منه وبركات

أسعد الله أوقاتكم بكل الخير والمحبة من جديد ، وحُييتم أينما كنتم :

سمعتم مؤخراً بلا شكٍ القرار الصادر عن الحكومة الموجودة في قطاع غزه والتي تقودها حركة المقاومة الإسلامية حماس بشأن غطاء الرأس والجسد أو الزي الإسلامي بتعبيرٍ أخر كرداءٍ رسميٍ للمحاميات في محاكم القطاع ، وسمعتم أيضاً بذلك الإعتراض الواسع والعنيف من قبل نقابة المحامين و هيئات حقوق الإنسان المحلية و الدولية على هذا القرار ، وهذا الموضوع سيكون حديثنا في هذا المقال …

أستغرب فعلاً هذه الموجة الكبيرة من الإعتراضات و الإحتجاجات التي إندلعت جراء هذا القرار ، حيث تم إعتبار هذا تقييداً من نوعٍ معينٍ لحرية المحاميين ومهنة المحاماة ككل!! وكأن الحجاب الإسلامي معيبٌ لهذا الحد ، بينما وفي نفس الوقت يُعد المحامي مقيداً بردائه المعتمد أصلاً أو ما يسمى بــ ( روب ) المحامي ، كما هو حال الممرض و الطبيب المقيدين بالزي الأبيض ، فلما لم نسمع عن أي إعتراضٍ مشابهٍ على تلك الملابس المبتدعة من الغرب ونسمع الأن هذه الموجة الشديدة من الإعتراضات على الزي الإسلامي ، الأنه فقط ،،، إسلامي ؟!!!

(المزيد…)

Read Full Post »

سلامٌ من الله عليكم ورحمةٌ منه وبركات


أسعد الله أوقاتكم بكل الخير والمحبه ، وتحيةً طيبةً لكم أجمعين ، وبعد :


وقعتً على هذا العرض في موقع الـ You Tube والذي يحذرُ النصارى من الإنتشار الواسع للإسلام ومن إحتمال أن يصبح الإسلام هو الدين الأوسع إنتشاراً والمسيطر على العالم بعد عددٍ قليلٍ من السنوات ، وهو يدعوهم جميعاً إلى الإنضمام للجهود الرامية إلى مقاومة هذا المصير ، وهذا يبينُ لنا بكلٍ وضوحٍ من هو الإرهابي فكراً وفعلا ، ويبينُ لنا أسباب ذاك الحقد الرهيب والكراهية العمياء من الغرب للمسلمين ، وقد نتج عن ذلك الكثيرُ من الحوادث العنصرية في حق المسلمين منها حادثة إغتيال شهيدة الحجاب مروه الشربيني على يد متطرفٍ ألمانيٍ في قاعة المحكمة مؤخراً بعد أن رفعت عليه دعوةً لنعته إياها بالمحجبة العاهره و الإرهابية المسلمه علناً في حديقةٍ عامه ، وكذلك حرقُ إمام أحد المساجد في أمريكا حياً على يد عددٍ من المتطرفين وإحراق بيته كذلك ، ومؤخراً رفع لافتةٍ على واجهة إحدى الكنائس الأمريكيه علناً وأمام الملأ تقول الإسلام من الشيطان !!!


ورغم كل ذلك ، فلا زال ديننا في إنتشارٍ مطرد ، ولا زال دينهم الباطلُ في إنحسارٍ عنيف ، وهم الأن يشعرون بالخطر على مركزهم وعلى مستقبل ديانتهم التي تتماشى من سياساتهم وتبيحُ لهم حملاتهم الصليبيه ، ولكن علينا نحنُ أيضاً أن نستفيق وأن نقاوم ، وعلينا أن نذود عن ديننا بالقول والفعل ، ولا نركن فقط للعامل الديموغرافي وللفارق الكبير في النسبة بين تكاثر عدد المسلمين وغيرهم ، ولا ننسى أن رسولنا الكريم عليه أشرفُ الصلوات وأتمُ التسليم لم يحدد كثرة العدد كمقياسٍ حين أجاب بعد أن سؤل

أمن قلةٍ نحنُ يومئذٍ يا رسول الله

فقال

بل أنتم كثير ، ولكنكم غثاءٌ كغثاء السيل ولينزعن الله مهابتكم من صدور أعدائكم وليلقين في صدوركم الوهن

قالوا

وما الوهن يا رسول الله؟

قال

حبُ الدنيا ، وكراهية الموت


فهل من متعظ ؟!



Read Full Post »